%90 من وفيات كورونا.. في الصين وإيطاليا وإيران

أودى وباء كورونا المستجد بأكثر من 12 ألف شخص في العالم، بحسب إحصاء لوكالة فرانس برس يستند إلى معطيات رسمية، السبت.وتم إحصاء 12 ألفا و592 وفاة غالبيتها في أوروبا (7199) ثم في آسيا (3459).ومع وفاة 4825

%90 من وفيات كورونا.. في الصين وإيطاليا وإيران
أودى وباء كورونا المستجد بأكثر من 12 ألف شخص في العالم، بحسب إحصاء لوكالة فرانس برس يستند إلى معطيات رسمية، السبت. وتم إحصاء 12 ألفا و592 وفاة غالبيتها في أوروبا (7199) ثم في آسيا (3459). ومع وفاة 4825 شخصا فإن إيطاليا هي البلد الأكثر تضررا، تليها الصين بـ3255 وفاة وإيران (1556). هذا وسجلت إيطاليا، السبت، نحو 800 وفاة جديدة بفيروس كورونا في عدد غير مسبوق في يوم واحد. وكانت سجلت أمس وتيرة عالية في عدد حالات الوفاة، حيث أعلن أنجيلو بوريللي رئيس الحماية المدنية، الجمعة، تسجيل 627 حالة وفاة جديدة. هذا واستمرارا لارتفاع حالات الإصابة والوفاة، أعلنت إيطاليا عن 793 حالة وفاة، و6557 إصابة جديدة في آخر حصيلة رسمية. وفي الصين، أعلنت لجنة الصحة الوطنية السبت: "تم تسجيل 41 إصابة جديدة مؤكدة بكورونا على بر الصين الرئيسي يوم الجمعة"، مشيرة إلى أن جميع الإصابات لأشخاص أتوا من الخارج. ويرفع ذلك عدد حالات الإصابة الواردة إلى الصين من الخارج إلى 269 حالة. يذكر أنه كان لبكين النصيب الأكبر من الإصابات الواردة، إذ شهدت 14 إصابة جديدة. كما سجلت شنغهاي وستة أقاليم أخرى حالات إصابة أيضاً. إلى ذلك، أوضحت اللجنة في بيان، السبت، أن هذا يرفع إجمالي عدد الإصابات على البر الرئيسي حتى الآن إلى 81008 حالات. وبلغ عدد الوفيات جراء تفشي فيروس (كوفيد-19) 3255 حالة وفاة حتى نهاية يوم الجمعة بزيادة سبع وفيات عن اليوم السابق، وجميعها في إقليم هوبي مركز تفشي الفيروس في الصين. في حين سجلت إيران السبت 123 وفاة جديدة لترتفع حصيلة الوفيات الرسمية إلى 1556. وأفاد المتحدث باسم وزارة الصحة كيانوش جهانبور أنه تم تأكيد 966 إصابة جديدة خلال الساعات الـ24 الماضية لترتفع حصيلة الإصابات في إيران إلى 20 ألفا و610.