وزير الاتصالات المصري يكشف 5 مبادرات لمواجهة كورونا

عجل فيروس كورونا من عملية التحول الرقمي للمؤسسات المالية المصرفية وغير المصرفية التي تعمل في مصر، بعدما كانت تسعى الحكومة لتنفيذها على مدار الشهور الماضية.وقد اتفق الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات مع

وزير الاتصالات المصري يكشف 5 مبادرات لمواجهة كورونا
عجل فيروس كورونا من عملية التحول الرقمي للمؤسسات المالية المصرفية وغير المصرفية التي تعمل في مصر، بعدما كانت تسعى الحكومة لتنفيذها على مدار الشهور الماضية. وقد اتفق الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات مع مشغلي الهاتف المحمول في مصر على تعزيز استخدام المعاملات الإلكترونية من خلال تقديم عروض تحفيزية على خدماتها المقدمة للمواطنين. أوضح وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المصري عمرو طلعت، في مقابلة مع "العربية"، أنه تم إطلاق 5 مبادرات لحث المواطنين على البقاء في المنزل ضمن إجراءات الحد من تداعيات فيروس كورونا ودعم العملية التعليمية خلال فترة تعليق الدراسة، وهي على الشكل الآتي: 1- إضافة 20% سعات تحميل شهرية باشتراكات الإنترنت المنزلي للأفراد بالمجان بتكلفة 200 مليون جنيه تتحملها الدولة. 2- توفير الإتاحة المجانية للمواقع الإلكترونية الخاصة بوزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، ووزارة التعليم العالي والبحث العلمي والمجهزة لتقديم المحتوى التعليمي للطلاب، إضافة إلى توفير المنصات الرقمية المخصصة لهذا الغرض. 3- عند شحن الرصيد باستخدام وسائل الدفع الإلكتروني سواء من خلال التطبيقات الالكترونية الخاصة بكل شركة، أو من خلال شحن الرصيد باستخدام خدمة كاش (إلكترونياً)، وذلك بمنح 30 ضعف الرصيد المشحون دقائق ووحدات مجانية عند استخدامه هذه الخاصية، ويسري العمل بهذه العروض لمدة شهر ويمكن مدها لفترات أخرى. 4- بغرض تخفيف وطأة الوباء على كبار السن الذين يتقاضون معاشاتهم من خلال مكاتب البريد، تم رفع مكاتب البريد من 350 مكتبا إلى ألفي مكتب بريد تعمل حتى الساعة السادسة مساء. 5- منح شهر إضافي لسداد فواتير الهاتف الأرضي.