مشاهد صادمة مع نهاية مواجهة غانا والغابون.. قتال شوارع بين اللاعبين

عاشت الجماهير الرياضية لحظات صادمة ومؤسفة، بعد نهاية المواجهة التي انتهت بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله، بين منتخب غانا ونظيره منتخب الغابون، اليوم الجمعة، ضمن منافسات الجولة الثانية من دور المجموعات في كأس الأمم الأفريقية، المقامة حالياً

مشاهد صادمة مع نهاية مواجهة غانا والغابون.. قتال شوارع بين اللاعبين

عاشت الجماهير الرياضية لحظات صادمة ومؤسفة، بعد نهاية المواجهة التي انتهت بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله، بين منتخب غانا ونظيره منتخب الغابون، اليوم الجمعة، ضمن منافسات الجولة الثانية من دور المجموعات في كأس الأمم الأفريقية، المقامة حالياً في الكاميرون.

وبعد تسجيل منتخب الغابون لهدف التعادل في الدقيقة الـ(88)، توجه أندريه أيو قائد منتخب غانا، الذي خرج إلى مقاعد البدلاء، مباشرة صوب الجهاز الفني للفريق المنافس يهاجمهم فيها، نتيجة عدم إخراجهم للكرة من الملعب، بعد وجود لاعب مصاب في الملعب.

لكن الأمر تطور بعد إطلاق الحكم الجزائري، لحلو بن براهم، صافرة نهاية المواجهة فاشتعلت المواجهة بين لاعبي منتخبي غانا والغابون، وأصبحوا يتقاتلوا في ما بينهم، حتى قام بينجامين تيتيه مهاجم غانا بتوجيه لكمة أسقطت منافسه.

وتدخل الجهاز الفني لمنتخبي غانا والغابون، مع قيام الحكم الجزائري، لحلو بن براهم، بإشهار البطاقات الصفراء، وإصراره على إنهاء المشكلة، مع دخول أمن الملاعب، لفض النزاع الذي تحول إلى قتال شوارع بين الجميع.

وأصر الحكم الجزائري، لحلو بن براهم، على استدعاء بينجامين تيتيه، الذي توجه إلى غرف الملابس، وطلب من زميله توماس بارتي مناداته، حتى يتلقى البطاقة الحمراء، نتيجة ما فعله بعد نهاية المواجهة، عندما قام بضرب منافسه في منتخب الغابون.