لبنان يسجل إصابات جديدة بكورونا.. ويمدد "التعبئة العامة"

أعلنت وزارة الصحة في لبنان، الخميس، عن تسجيل 35 إصابة جديدة بفيروس كورونا، ما يرفع عدد الحالات إلى 368. كما قررت السلطات تمديد حالة التعبئة العامة حتى يوم الأحد 12/4/2020.وفي تقريرها اليومي حول

لبنان يسجل إصابات جديدة بكورونا.. ويمدد "التعبئة العامة"
أعلنت وزارة الصحة في لبنان، الخميس، عن تسجيل 35 إصابة جديدة بفيروس كورونا، ما يرفع عدد الحالات إلى 368. كما قررت السلطات تمديد حالة التعبئة العامة حتى يوم الأحد 12/4/2020. وفي تقريرها اليومي حول كوفيد-19، قالت الوزارة إنه "لغاية تاريخ 26/3/2020 بلغ عدد الحالات المثبتة مخبرياً في مستشفى الحريري الجامعي ومختبرات المستشفيات الجامعية المعتمدة، بالإضافة إلى المختبرات الخاصة، 368 حالة بزيادة 35 حالة عن يوم أمس". كما سجلت حالتا وفاة لدى مريضين يعانيان من أمراض مزمنة، أحدهما في العقد الخامس من العمر في مستشفى رفيق الحريري الجامعي، والآخر في العقد السابع من العمر في مستشفى سيدة المعونات في جبيل. إلى ذلك شددت الوزارة على "تطبيق جميع الإجراءات الوقائية خاصة الالتزام بالحجر المنزلي التام الذي أضحى مسؤولية أخلاقية فردية ومجتمعية واجبة على كل مواطن، وأن أي تهاون بتطبيقها سيعرض صاحبها للملاحقة القانونية والجزائية". يشار إلى أنه في 15 مارس، طلبت الحكومة من المواطنين البقاء في منازلهم لمدة أسبوعين في إطار "إعلان التعبئة العامة" في ظل حالة الطوارئ الصحية التي يعيشها العالم، للحد من انتشار كورونا، شملت أيضاً إغلاق مطار بيروت. وفي 21 مارس، أعلنت الحكومة تكليف القوى الأمنية كافة بالتشدد في تنفيذ خطط صارمة لمنع الناس من الخروج من منازلهم، في حلقة جديدة من الإجراءات المتخذة للحد من انتشار الفيروس.