تركيا تعزل عشرات القرى بسبب كورونا.. وزير الداخلية: الإجراء تم تطبيقه بـ21 ولاية

أعلن وزير الداخلية التركي سليمان صويلو، في مقابلة تلفزيونية مع إحدى القنوات التركية الخاصة، مساء الثلاثاء 31 مارس/آذار 2020، فرض حجر صحي على 50 بلدة وقرية ومزرعة في 21 ولاية، لمكافحة انتشار كورونا.

تركيا تعزل عشرات القرى بسبب كورونا.. وزير الداخلية: الإجراء تم تطبيقه بـ21 ولاية
أعلن وزير الداخلية التركي سليمان صويلو، في مقابلة تلفزيونية مع إحدى القنوات التركية الخاصة، مساء الثلاثاء 31 مارس/آذار 2020، فرض حجر صحي على 50 بلدة وقرية ومزرعة في 21 ولاية، لمكافحة انتشار كورونا. صويلو قال إن نسبة سفر المواطنين بين الولايات التركية الـ81 انخفض بنسبة 98.9٪، عقب تقييد السفر مؤخراً، إلا للحالات الضرورية القصوى بموجب إذن رسمي من الجهات المعنية. كما لفت إلى أن “من بين المصابين بكورونا في تركيا، 30 عنصر أمن و18 من الدرك و4 قائمقام، ووالٍ واحد”. كورونا في تركيا  وفي وقت سابق الثلاثاء، أعلنت الصحة التركية تسجيل 46 وفاة جديدة، خلال آخر 24 ساعة، ليرتفع بذلك الإجمالي إلى 214، مضيفة أن أعداد المصابين بالفيروس في البلاد ارتفعت إلى 13 ألفاً و531، في حين وصل عدد المتعافين من الفيروس إلى 243. كما دعا صويلو المواطنين للالتزام بمنازلهم بسبب انتشار الفيروس، جاء ذلك في تغريدة نشرها صويلو عبر حسابه الرسمي على تويتر، وأرفقها بوسم #VirüsüEvdeYokEt (اقض على الفيروس من منزلك). كتب صويلو: “لقد أظهر التاريخ مراراً وتكراراً أننا عندما نتحد كأمة، لا يمكن لمحنة أن تدوم على هذه الأرض لفترة طويلة”، مردفاً: “فلنبق في منازلنا قدر الإمكان حتى نقضي على الفيروس ونعيش الغد الجميل مع أحبائنا”. آخر تطورات الفيروس  وإجمالاً، أصاب الفيروس أكثر من 853 ألفاً في 202 دولة وإقليم، توفي منهم ما يزيد على 41 ألفاً، بينما تعافى أكثر من 176 ألفاً. فيما تتصدر إيطاليا دول العالم في وفيات كورونا، تليها إسبانيا، لكنها تحل ثانية بعد الولايات المتحدة في إجمالي عدد الإصابات. وأجبر انتشار الفيروس دولاً عديدة على إغلاق حدودها، وتعليق الرحلات الجوية، وفرض حظر التجول، وتعطيل الدراسة، وإلغاء فعاليات عدة، ومنع التجمعات العامة، وإغلاق المساجد والكنائس.