ترامب يدخل على خط حرب النفط.. توعد بمعاقبة روسيا والضغط على السعودية

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الخميس 19 مارس/آذار 2020، إنه سينخرط في حرب أسعار النفط الدائرة بين السعودية وروسيا في الوقت المناسب، مضيفاً أن أسعار البنزين المنخفضة جيدة للمستهلكين الأمريكيين حتى لو كانت تضر بالقطاع.

ترامب يدخل على خط حرب النفط.. توعد بمعاقبة روسيا والضغط على السعودية
قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الخميس 19 مارس/آذار 2020، إنه سينخرط في حرب أسعار النفط الدائرة بين السعودية وروسيا في الوقت المناسب، مضيفاً أن أسعار البنزين المنخفضة جيدة للمستهلكين الأمريكيين حتى لو كانت تضر بالقطاع. تأتي تصريحات ترامب في الوقت الذي تخوض فيه السعودية وروسيا معركة على حصص السوق بعد أن انهار هذا الشهر اتفاقهما لكبح الإنتاج الذي دام ثلاث سنوات. ويضخ البلدانِ النفط بأقصى طاقة، في وقت يشهد تراجعاً حاداً للطلب العالمي بسبب انتشار فيروس كورونا؛ وهو ما دفع الأسعار للانخفاض إلى أدنى مستوياتها في نحو 20 عاماً هذا الأسبوع. في الوقت ذاته قالت “وول ستريت جورنال” إن إدارة ترامب تدرس الضغط على السعودية لخفض إنتاج النفط، وتهديد روسيا بالعقوبات؛ من أجل تحقيق استقرار سوق الخام. البحث عن حلول لأزمة النفط في حين أبلغ ترامب الصحفيين خلال مؤتمر صحفي بالبيت الأبيض: “نحاول العثور على حل وسَط من نوع ما”، موضحاً أنه تحدَّث إلى عدة أشخاص بخصوص النزاع. قال: “إنه أمر مدمر للغاية بالنسبة لروسيا، فاقتصادهم بأَسره معتمد على ذلك، وأسعار النفط أصبحت الأدنى خلال عقود؛ لذا الأمر مدمر للغاية لروسيا. قد أقول إنه سيئ جداً للسعودية، لكنهم يخوضون معركة، معركة على الأسعار، معركة على الإنتاج. سأتدخل في الوقت المناسب” اتصال مع ولي العهد السعودي  إلى ذلك فقد تحدث ترامب بخصوص أسواق النفط مع ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، في مكالمة هاتفية، يوم التاسع من مارس/آذار.  في حين تحدث سفير الولايات المتحدة لدى السعودية، جون أبي زيد، مع وزير الطاقة السعودي، يوم الخميس، بخصوص أسواق النفط، حسبما ذكرت وزارة الخارجية الأمريكية. لكن لم تعلن تفاصيل عما دار في تلك الحوارات. اتهامات أمريكية لروسيا والسعودية  سبق أن اتهم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، “المعركة” الدائرة بين السعودية وروسيا، بشأن حصص خفض إنتاج النفط، إضافة إلى “أخبار كاذبة”؛ بالتسبب في هبوط الأسواق الأمريكية والعالمية. حيث غرّد ترامب قائلاً إن هبوط أسعار النفط الخام “سيكون لصالح المستهلك الأمريكي.. أسعار البنزين ستنزل الآن”. وأضاف: “السعودية وروسيا تتجادلان حول أسعار وإمدادات النفط، إضافة للأخبار الكاذبة (لم يحددها)، وهذا سبب هبوط الأسهم”. وظهرت بوادر حرب أسعار بين السعودية وروسيا، بعد إعلان موسكو، الجمعة، رفضها تمديد وتعميق اتفاق خفض إنتاج النفط حتى نهاية 2020، وهو ما دفع السعودية، السبت، لخفض أسعار النفط وزيادة الإنتاج اعتباراً من الشهر المقبل.