باخ : إلغاء الأولمبياد سيدمر حلم 11 ألف رياضي

دافع توماس باخ رئيس اللجنة الأولمبية الدولية عن الضغط على الاستمرار في الخطط الموضوعة لإقامة دورة الألعاب الأولمبية بطوكيو، رغم تفشي انتشار فيروس كورونا، وقال إن تأجيل البطولة سيضر بالرياضيين.وقال باخ

باخ : إلغاء الأولمبياد سيدمر حلم 11 ألف رياضي
دافع توماس باخ رئيس اللجنة الأولمبية الدولية عن الضغط على الاستمرار في الخطط الموضوعة لإقامة دورة الألعاب الأولمبية بطوكيو، رغم تفشي انتشار فيروس كورونا، وقال إن تأجيل البطولة سيضر بالرياضيين. وقال باخ لإذاعة "اس دابليو ار" : الإلغاء قد يدمر الحلم الأولمبي لـ11 ألف رياضي من 26 لجنة أولمبية وطنية، وفريق اللاجئين التابع للجنة الأولمبية الدولية. مثل هذا الإلغاء سيكون الحل الأقل عدالة. وقال باخ أيضا إنه بسبب التعقيدات " لا يمكنك أن تؤجل الأولمبياد مثل مباراة في كرة القدم يوم السبت المقبل"، وأكد أن أي قرار يتطلب معلومات موثوقة وواضحة. وتعيش اللجنة الأولمبية الدولية تحت ضغوط كبيرة من قبل الرياضيين والمسؤولين لحملها على تأجيل البطولة المقرر إقامتها في الفترة من 24 يوليو وحتى 9 أغسطس.