بؤرة كورونا نظيفة لليوم السابع.. والصين قلقة من وافديها

رفع الوافدون من خارج البلاد مجددا عدد الإصابات بفيروس كورونا في الصين، بعد تراجع الأعداد على مدى أربعة أيام، بحسب ما أفادت السلطات المحلية الثلاثاء.وأوضحت لجنة الصحة الوطنية أنه تم رصد 48 إصابة جديدة

بؤرة كورونا نظيفة لليوم السابع.. والصين قلقة من وافديها
رفع الوافدون من خارج البلاد مجددا عدد الإصابات بفيروس كورونا في الصين، بعد تراجع الأعداد على مدى أربعة أيام، بحسب ما أفادت السلطات المحلية الثلاثاء. وأوضحت لجنة الصحة الوطنية أنه تم رصد 48 إصابة جديدة في البر الرئيسي أمس الاثنين ارتفاعا من 31 في اليوم السابق. وجميع الإصابات الجديدة كانت لأشخاص قادمين من الخارج ليرتفع إجمالي عدد الإصابات الوافدة إلى 771. كما ذكرت اللجنة أنه لم يتم تسجيل أي إصابات محلية جديدة يوم الاثنين. وبينما تراجعت بشدة أعداد حالات العدوى المحلية في الصين، تشعر السلطات بالقلق من الحالات بين الوافدين الذين يصابون بالمرض في الخارج، وكثفت عمليات الفحص الطبي وإجراءات العزل، كما قلصت عدد الرحلات الجوية الدولية ومنعت دخول معظم الأجانب. لليوم السابع ووهان "نظيفة" إلى ذلك، ولليوم السابع على التوالي، لم تسجل مدينة ووهان عاصمة إقليم هوبي ومركز تفشي الفيروس في الصين أي إصابات جديدة. وبلغ إجمالي عدد الإصابات المسجلة في الصين حتى يوم الاثنين 81518 والوفيات 3305. %75 من وفيات العالم في أوروبا أما على الصعيد العالمي فقد أودى كوفيد-19 حتى الساعة بحياة ما لا يقل عن 35 ألف شخص في العالم، نحو 75 بالمئة منهم في أوروبا، منذ تسجيل أول إصابة به في كانون الأول/ديسمبر في الصين، وفق حصيلة أعدتها وكالة فرانس برس استناداً إلى مصادر رسمية. وزاد عدد المصابين بالوباء عن 740 ألف شخص يتوزّعون على 183 بلداً ومنطقة، أكثر من نصفهم في أوروبا. في حين بلغ عدد الوفيّات الناجمة عن الوباء في الولايات المتحدة أكثر من ثلاثة آلاف، بينما ارتفع عدد الإصابات المؤكّدة بالفيروس إلى أكثر من 163 ألفاً. بالتزامن مع ارتفاع الإصابات والوفيات، يلازم أكثر من ثلاثة مليارات نسمة حول العالم منازلهم على أمل الحدّ من تفشّي الوباء