الراجحي كابيتال تستعرض توقعاتها لنتائج الشركات السعودية

في الربع الثاني من 2019، كان التركيز منصباً على تدفقات رؤوس الأموال الأجنبية إلى السوق السعودية أكثر منه على المقومات الأساسية للشركات.ورغم أن ضم السوق السعودية إلى مؤشر "إم إس سي آي"، ساعد في زيادة

الراجحي كابيتال تستعرض توقعاتها لنتائج الشركات السعودية

في الربع الثاني من 2019، كان التركيز منصباً على تدفقات رؤوس الأموال الأجنبية إلى السوق السعودية أكثر منه على المقومات الأساسية للشركات. ورغم أن ضم السوق السعودية إلى مؤشر "إم إس سي آي"، ساعد في زيادة تدفقات رؤوس الأموال الأجنبية ودعم تقييمات سوق الأسهم، فقد رأينا انخفاضات في السوق نتيجة لانحسار موجة الانتعاش وبروز المخاوف حول نمو الاقتصاد العالمي إلى السطح.