واشنطن: لا تخفيف للعقوبات على إيران بدون حوار

نقلت وكالة "رويترز" عن مسؤول أميركي أن واشنطن لن تخفف العقوبات عن إيران حتى يجلس الطرفان للتحاور، مؤكدا أن الولايات المتحدة تهون من تصريح إيران بأنها قد تخصب اليورانيوم حتى 60%.

واشنطن: لا تخفيف للعقوبات على إيران بدون حوار

نقلت وكالة "رويترز" عن مسؤول أميركي أن واشنطن لن تخفف العقوبات عن إيران حتى يجلس الطرفان للتحاور، مؤكدا أن الولايات المتحدة تهون من تصريح إيران بأنها قد تخصب اليورانيوم حتى 60%.

وأضاف المسؤول الأميركي، الذي طلب عدم نشر اسمه: "حتى نعود إلى المحادثات، سيسعى الطرفان لاتخاذ مواقف...لتشديد اللهجة...دعنا نرى ما إذا كانوا سيوافقون على العودة إلى طاولة (التفاوض)".

وتابع: "ما من شك في أننا إذا لم نتوصل إلى تفاهم، فسوف يستمرون في توسيع برنامجهم النووي ... سواء كان ذلك ما يقول إنهم سيفعلونه (التخصيب بنسبة تصل إلى) 60 في المئة، أو أي شيء آخر".

وشدد على أن "كلا الجانبين يراكمان الآن نفوذا، سواء كان ذلك بتحركاتهم النووية من جانبهم، أم نحن بالعقوبات التي تم فرضها. وهذا لا يساعد فعلا أيا من الجانبين".

ونبه إلى أنه "إذا خصبت إيران اليورانيوم بنسبة 60 في المئة، فسيكون ذلك مقلقا لواشنطن لكنها لم تفعل ذلك بعد"، مجددا التأكيد على أن "الولايات المتحدة تريد إيجاد سبيل يبدد أي شعور لدى الطرفين بالحاجة إلى التصعيد".

وفي سياق متصل، قالت المتحدثة باسم البيت الأبيض جين ساكي، اليوم الإثنين، إن حلفاء الولايات المتحدة في أوروبا لا يزالون بانتظار رد من إيران بشأن اقتراح الاتحاد الأوروبي باستضافة اجتماع غير رسمي بين الدول الموقعة حالياً على الاتفاق النووي لعام 2015 بالإضافة إلى الولايات المتحدة.

وفي تصعيد واضح في مواجهة التصريحات الأميركية والأطراف الأوروبية الشريكة، هدد المرشد الإيراني علي خامنئي، مساء اليوم الإثنين، عشية توجه بلاده نحو خفض جديد لتعهداتها النووية، برفع مستوى تخصيب اليورانيوم إلى مستويات عالية.

وقال خامنئي، في لقاء مع أعضاء مجلس خبراء القيادة المخول قانونياً بانتخاب المرشد: "عازمون على تطوير قدراتنا النووية تماشياً مع حاجات البلاد"، مشيراً في هذا السياق إلى أن تخصيب اليورانيوم "لن يقف عند نسبة 20% وسنرفعها حسب الحاجة".

(رويترز، العربي الجديد)