في ليلة تألق رونالدو وديبالا... يوفنتوس يهزم نابولي في الكالتشيو

نجح نادي يوفنتوس في حسم مباراته ضد نابولي، بعد انتصاره بنتيجة 2ـ1 في لقاء مؤجل من منافسات مرحلة الذهاب من الدوري الإيطالي، ليخطو خطوة كبيرة نحو حسم مركز يضمن له المشاركة في دوري الأبطال العام المقبل، بعد أن ارتقى إلى المركز الثالث برصيد 59 نقطة.

في ليلة تألق رونالدو وديبالا... يوفنتوس يهزم نابولي في الكالتشيو

نجح نادي يوفنتوس في حسم مباراته ضد نابولي، بعد انتصاره بنتيجة 2ـ1 في لقاء مؤجل من منافسات مرحلة الذهاب من الدوري الإيطالي، ليخطو خطوة كبيرة نحو حسم مركز يضمن له المشاركة في دوري الأبطال العام المقبل، بعد أن ارتقى إلى المركز الثالث برصيد 59 نقطة بفارق نقطة وحيدة عن صاحب المركز الثاني، نادي ميلان، وعلى بعد 12 نقطة من الإنتر المتصدر، الذي انتصر على ساسولو بنتيجة 2ـ1.

وعرفت دقائق المباراة الأولى إضاعة البرتغالي رونالدو فرصة سهلة من أجل افتتاح التسجيل. فبعد إمداد من فريديركو كييزا، وجد رونالدو نفسه في مواجهة المرمى طليقاً، ولكنّه لم يحسن استغلال مكانه الممتاز للتسجيل، وضاعت أولى الفرص بطريقة غريبة عن يوفنتوس.

وجاء رد "الدون" سريعاً، فبعد إضاعة الفرصة الأولى، لا يمكن البرتغالي إضاعة فرصة ثانية، إذ نجح سريعاً في وضع فريقه في المقدمة بالدقيقة الـ 13، بفضل هدف يحمل الرقم 25 هذا الموسم في منافسات الكالتشيو.

وتألق كييزا في لقطة الهدف، حيث تخطى لاعبين من نابولي بمهارة عالية، ثم مرّر إلى رونالدو الذي استفاد من عمل مورتا الذي سحب المدافعين، وبكرة أرضية غالط حارس نابولي، معلناً تقدم يوفنتوس في النتيجة. وقد احتفل كييزا بدوره على طريقة رونالدو بهذا الهدف.