حوار لمحرز وغوارديولا يُلهب مواقع التواصل

شهدت مباراة مانشستر سيتي وبرايتون التي جاءت ضمن الأسبوع الـ(18) من الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم، لقطة أثارت جدلاً كبيراً، حدثت بعد تغيير المدير الفني بيب غوارديولا لنجمه الجزائري رياض محرز، الذي عاد للتشكيلة الأساسية للفريق "السماوي".

حوار لمحرز وغوارديولا يُلهب مواقع التواصل

شهدت مباراة مانشستر سيتي وبرايتون التي جاءت ضمن الأسبوع الـ(18) من الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم، لقطة أثارت جدلاً كبيراً، حدثت بعد تغيير المدير الفني بيب غوارديولا لنجمه الجزائري رياض محرز، الذي عاد للتشكيلة الأساسية للفريق "السماوي" في "البريميرليغ" بعد غياب لثلاث مباريات متتالية.

وتفاعل رواد مواقع التواصل الاجتماعي وبالخصوص الجماهير الجزائرية مع تلك اللقطة، التي شهدت نقاشا حادا بين محرز ومدربه، خاصة وأن التغيير جاء مباشرة بعد تضييع محرز لإحدى الفرص في الشوط الثاني، وهو ما طرح التساؤلات حول ما قاله غوارديولا لمحرز مع التغيير، كما تساءلت عن سبب عدم تعامله بالمثل مع لاعبين آخرين في فريقه على غرار كيفن دي بروين الذي أضاع العديد من الفرص، ورحيم ستيرلنغ الذي أطاح بركلة جزاء بعد دخوله بديلاً لزميله مسجل الهدف الوحيد فيل فودن.

وعلّق أحد المتابعين بموقع التواصل (تويتر) على هذه اللقطة بقوله: "لا والله محرز أرحم منه بمليار ياخي محرز على الأقل تجي منه لمسات باصات أما رحيم لا لعب ولا لمسة وأناني وفوقها يضيع ويعطل هجمات ويوقف على الكورة كثير وكارثي في كل شيء حتى الركض ما هو عارف يركض أنا أشوف رحيم لاعب منتهي ما اعتقد أنه راح يقدم شيء له وللفريق أتمنى طرده وحرام تبيعه".

أما معلق آخر فقال "كل اللاعبين ضيعوا الكثير من الفرص ليس فقط محرز الذي ضيع فرصة وحيدة لكن غوارديولا العنصري"، ثم غرّد آخر بقوله "غوارديولا طلع محرز وكأنه الوحيد الذي ضيع فرص"، كما عبر أحدهم برأيه قائلاً "محرز دام هو الضحية التبديل الأول مهزلة غوارديولا".